Arabic    

يورك والجزّة الذهبية (3-3)


2020-02-12
اعرض في فيس بوك
التصنيف : Articles of H.E

 
 
 
يورك والجزّة الذهبية
(3-3)
أخبرت توم بمدى شغفي بالبرنامج الذي عمله مايكل بيرتلو والذي عنونه (رحلات في القطار بأرجاء المملكة المتحدة) و بيرتلو الذي قادته إحدى الرحلات إلى يورك سياسي وصحفي بريطاني انتخب عضوا برلمانيا عن دائرة كينسينجتون وتشلسي وقد انضم خلال فترته النيابية ( 25نوفمبر 1999 – 14 مايو 2001) لكتلة حزب المحافظين البرلمانية.
وسبق له القيام بمجموعة من الرحلات ولعلّ من أكثرها حضورا وأهميته رحلته إلى مصر التي قال عنها أنها أرض العجائب مبينا مجموعة من الأسباب التي دعته إلى تأكيد أن مصر هي أكثر مكان جاذب وساحر على وجه الأرض
فلقد استكشف تقريبا أرجاء البلد كلها، فهي أرض العديد من الحضارات، اليونانية والرومانية والمسيحية والإسلام، كما لا تزال الكثير من المباني الأثرية سليمة ولها بريقها، وهذه البنايات تدعو إلى إدراك طريقة مختلفة تمامًا للنظر للحياة.
ثم قصدنا بعد ذلك كاتدراكية يورك وهي من أضخم الكاتدرائيات في شمال أوروبا، ولقد بُنيت على الطراز القوطي الإنجليزي و تم تصميمها على شكل صليبي وملحق بها برج مركزي يصل إرتفاعه إلى 70 مترا و برجين آخرين في الجهة الغربية، وتشتهر بزجاجها الملوّن والمعشّق والذي يعود تاريخه إلى القرن الثاني عشر الميلادي، و تؤكد السجلات أن الزجاج مصدره من ألمانيا.
فتطلعنا فيه عن قرب ، ولقد اشتمل على مصورات تروي على وجه التقريب كل ما جاء من مرويات في الكتاب المقدس، وتعد الكاتدرائية من الأمكنة القليلة التي نجت من غارات كروميل والألمان، وتُعدّ النوافذ من نفائس التحف المعمارية التي لا تُضاهى، ثم اقتنيت كتابا يتناول كثيرا من الروايات والأقاصيص التي رُسمت بوحي من زجاجها المعشّق.
ثمّ خرجنا في جولة استكشافية في المدينة، ومررنا في أحد الدروب التي ما زال يظهر فيها واضحا آثار سوق ومحال اللحم حيث الرفوف التي يوضع عليها ما تزال شاخصة حتى الآن، وأكّد توم أنها كانت من أكثر المحلات قذارة ، حيث تُرمى أشلاء اللحم، أما الآن فلقد تم تأهيلها على نحو جعلها من أرقى البوتيكات في المنطقة.
بعد ذلك زرنا أزقّة بدت لنا أشبه بالمتاهة، أو بمسالك سرية، وتنقلنا فيها رفقة توم بسلاسة ودراية، وتناولنا في أحد مقاهيها القهوة (والفات راسكل) وهي معجنات تجمع خصال الكعك والبسكوت معا، كما تعرفت على طبق اليورك شاير بودنج بالجن، ولم نتناوله، وبدا لي أن لا طبق يخلو من الجن.

      يورك والجزّة الذهبية (3-3) أخبرت توم بمدى شغفي بالبرنامج الذي عمله مايكل بيرتلو والذي عنونه (رحلات في القطار بأرجاء المملكة المتحدة) و بيرتلو الذي قادته إحدى الرحلات إلى يورك سياسي وصحفي بريطاني انتخب عضوا برلمانيا عن دائرة كينسينجتون وتشلسي وقد انضم خلال فترته النيابية ( 25نوفمبر 1999 – 14 مايو 2001) لكتلة حزب المحافظين البرلمانية. وسبق له القيام بمجموعة من الرحلات ولعلّ من أكثرها حضورا وأهميته رحلته إلى مصر التي قال عنها أنها أرض العجائب مبينا مجموعة من الأسباب التي دعته إلى تأكيد أن مصر هي أكثر مكان جاذب وساحر على وجه الأرض فلقد استكشف تقريبا أرجاء البلد كلها، فهي أرض العديد من الحضارات، اليونانية والرومانية والمسيحية والإسلام، كما لا تزال الكثير من المباني الأثرية سليمة ولها بريقها، وهذه البنايات تدعو إلى إدراك طريقة مختلفة تمامًا للنظر للحياة. ثم قصدنا بعد ذلك كاتدراكية يورك وهي من أضخم الكاتدرائيات في شمال أوروبا، ولقد بُنيت على الطراز القوطي الإنجليزي و تم تصميمها على شكل صليبي وملحق بها برج مركزي يصل إرتفاعه إلى 70 مترا و برجين آخرين في الجهة الغربية، وتشتهر بزجاجها الملوّن والمعشّق والذي يعود تاريخه إلى القرن الثاني عشر الميلادي، و تؤكد السجلات أن الزجاج مصدره من ألمانيا. فتطلعنا فيه عن قرب ، ولقد اشتمل على مصورات تروي على وجه التقريب كل ما جاء من مرويات في الكتاب المقدس، وتعد الكاتدرائية من الأمكنة القليلة التي نجت من غارات كروميل والألمان، وتُعدّ النوافذ من نفائس التحف المعمارية التي لا تُضاهى، ثم اقتنيت كتابا يتناول كثيرا من الروايات والأقاصيص التي رُسمت بوحي من زجاجها المعشّق. ثمّ خرجنا في جولة استكشافية في المدينة، ومررنا في أحد الدروب التي ما زال يظهر فيها واضحا آثار سوق ومحال اللحم حيث الرفوف التي يوضع عليها ما تزال شاخصة حتى الآن، وأكّد توم أنها كانت من أكثر المحلات قذارة ، حيث تُرمى أشلاء اللحم، أما الآن فلقد تم تأهيلها على نحو جعلها من أرقى البوتيكات في المنطقة. بعد ذلك زرنا أزقّة بدت لنا أشبه بالمتاهة، أو بمسالك سرية، وتنقلنا فيها رفقة توم بسلاسة ودراية، وتناولنا في أحد مقاهيها القهوة (والفات راسكل) وهي معجنات تجمع خصال الكعك والبسكوت معا، كما تعرفت على طبق اليورك شاير بودنج بالجن، ولم نتناوله، وبدا لي أن لا طبق يخلو من الجن. , Electronic Village, His excellency mohammed ahmed khalifa al suwaidi, Arabic Poetry, Arabic Knowledge, arabic articles, astrology, science museum, art museum,goethe museum, alwaraq, arab poet, arabic poems, Arabic Books,Arabic Quiz, القرية الإلكترونية , محمد أحمد خليفة السويدي , محمد أحمد السويدي , محمد السويدي , محمد سويدي , mohammed al suwaidi, mohammed al sowaidi,mohammed suwaidi, mohammed sowaidi, mohammad alsuwaidi, mohammad alsowaidi, mohammed ahmed alsuwaidi, محمد السويدي , محمد أحمد السويدي , muhammed alsuwaidi,muhammed suwaidi,,

Related Articles

يورك والجزّة الذهبية (2-3)
يورك والجزّة الذهبية (1-3)
السلام عليك يا صاحب القبر - محمد أحمد السويدي
أدين بدين الحب
مع مطلع كل عام يتجدد الموعد
كوكو شانيل
وادي غوفي